منتديات الاسطور الخليجية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة
المنتدي



هل يقوم بناءٌ بدون لَبِنة ؟ أم هل تُشيّد ناطحة السحاب من غير الطوب ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل يقوم بناءٌ بدون لَبِنة ؟ أم هل تُشيّد ناطحة السحاب من غير الطوب ؟

مُساهمة من طرف amira333 في الأربعاء نوفمبر 01, 2017 9:26 pm

هل يقوم بناءٌ بدون لَبِنة ؟ أم هل تُشيّد ناطحة السحاب من غير الطوب ؟
أي عاقل في هذه الحياة يعرف الإجابة بشكل بديهي ، أنه لا بناء بدون طوب كما أنه لا مجتمع من غير أسرة وما الأسرة إلا امراءة ورجل ارتبطا بعقد زواج صحيح .
فما أهمية هذا اللقاء والارتباط ؟ وما هي أهمية الزواج ؟
الزواج هو الأسرة والأسرة هي المجتمع وتشتت الأسر لا ريب أنه تشتت المجتمع وأي مستقبل ينتظر وطن قد تفكك مجتمعه .
الزواج هو عقد له قيمته وأهميته وقد ذكر في عدة مواطن في كتاب الله عز وجل فقد رغَّب القُرآن الكريم في الزواج في آياتٍ شتَّى؛ فتارةً يردُ ذلك بصيغة الأمر؛ كما في قوله تعالى: ﴿ وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾ [النور: 32]
وتارَةً يَصِفُ الزوجة بالسَّكن؛ كما في قوله تعالى: ﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا ﴾ [الأعراف: 189]
وذكر سبحانه أنَّه جعَل بين الزَّوجين مودَّة ورحمة؛ كما في قوله تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً ﴾ [الروم: 21]
وفي هذا المعنى يقولُ سبحانه: ﴿ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ ﴾ [البقرة: 187]،
الزواج سكن واستقرار فيطمئن الرجل لزوجته وتطمئن المرأة لزوجها ، فما أهمية هذا الزواج وما أثر استقراره ؟
* إذا استقرت الأسرة باستقرار الزواج نشأ مجتمع متماسك منجز ،منقادًا بالتطور والإنجاز والعطاء والعكس صحيح فإذا لم يستقر الزواج وكَثُرت مشاكله وأساء الزوجين لبعضهم ولم يلتزموا بقول الله [ فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ ] نشأ مجتمع متفكك متباغض كلٌ يلقي باللوم على الآخر والأدهى والأمر إن كان هناك أطفال في هذا الزواج هنا يزداد الحمل والمسؤولية
إن الحق يريدنا أن نتمسك باستبقاء الحياة الزوجية إلى آخر فرصة تتسع للإمساك، فهي لحظة قد ينطق فيها الرجل بكلمة يترتب عليها إما طلاق، وإما عودة الحياة الزوجية.
* تحصيل الأولاد التي تكثر بهم الأمة ينفعك الله بهم إذا صلحوا قال الرسول-عليه السلام - : (تزوجوا الولود الودود فإني مكاثر بكم الأمم يوم القيامة)
* من أهمية الزواج إعفاف النفس عن المعصية ، وغض البصر عما حرم الله عز وجل.
* كما أنه سبب لإعمار الأرض واستمرار الحياة عليها بالتكاثر ولا يحصل التكاثر المشروع إلا بزواج صحيح حفظًا لحق الأبناء والزوجة في النفقة والإرث.
* كما أنه أحد أبواب الخير والإحسان للناس لأن للأسرة أثر وتأثير كبير في المجتمع منه إحسان الرجل لأسرته ولأسرة الزوجة والقيام على أمرهم.
ومصالح الزواج كثيرة ومتعددة و الذي يريد الزواج يجد العون من الله، فقد قال رسول الله : (ثلاثة حق على الله عونهم: المجاهد في سبيل الله، والمكاتب الذي يريد الأداء، والناكح الذي يريد العفاف)
ومن الأمور الهامة قبل الزواج إخبار كل من الزوجين عن اختلاف الآخر فبطبيعة الحال تُصرف المرأة أمورها بطريقة تختلف عن الرجل والأمر ذاته للرجل فهو يقوم بأموره بطريقة تختلف عن المرأة وقد يغيب هذا الأمر عنهما فتحصل الكثير من الخلافات والصدامات التي تُحل بالمعرفة والخبرة.



ختامًا : نصيحة للمقبلين على الزواج أحسنوا نياتكم واستخيروا الله في غالب أمركم وأعلموا أن الأمر الذي تقدمون عليه أمر عظيم ومسؤولية كبيرة فلا تستلم عند أول عقبة بل كن صاحب القرار وترفع عن توافه الأمور واستشر عندما يشكل عليك أمر لقوله عز وجل (( وَأَمْرُهُمْ شُورَىٰ بَيْنَهُمْ )).
https://ezwaaj.com/
المراجع :
موقع ابن باز,موقع الألوكة
المصدر / الزواج .كوم

amira333
عضونشيط
عضونشيط

عدد المساهمات : 66
تاريخ التسجيل : 06/08/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى